حذرت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، من تحول الأزمة الليبية إلى حرب إقليمية بسبب التدخلات الخاصة باللاعبين الخارجيين.

وأكدت وليامز، في تصريح للغارديان، عن وجود العديد من الجهات الخارجية التي لديها أجندات خاصة في الأزمة، مما يجعل خطر اندلاع مواجهة إقليمية مرتفعا، مضيفة أن المعركة الان بين منافسين خارجيين، سيفقد فيها الليبيون سيادتهم.