أكد المستشار الإعلامي لوزارة الصحة أمين الهاشمي، عثور قوات الجيش على أكثر من مائة جثة بمستشفى ترهونة العام بعد تحريرها للمدينة.

وقال الهاشمي في تصريح لبانوراما، إن الجثث تعود لمدنيين بينهم نساء وأطفال، تمت تصفية أغلبهم حديثا، مضيفا أن العمل ما يزال جاريا لإحصاء أعدادهم، مبينا أنه يتم التنسيق بين وزارة الصحة والهلال الأحمر الليبي لهم، للكشف عن هوية الجثث، وتسليمهم لأهاليهم وذويهم.