أكد مساعد وزير الدفاع الأمريكي للشؤون الإفريقية، داس مايزر، دعم بلاده لاستقرار وسيادة ليبيا والجهود المبذولة في المجالات الأمنية والعسكرية والسياسية.

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه المسؤول الأمريكي مع سفيرة ليبيا لدى الولايات المتحدة، وفاء بوقعيقيص، التي دعت بدورها واشنطن إلى ضرورة إخراج المرتزقة ودعم مؤسسات الدولة لحماية الحدود وتوفير الأمن وضمان نجاح العملية السياسية للوصول إلى انتخابات ديسمبر المقبل.