أعلن المكتب الإعلامي لعملية بركان الغضب الإثنين، أن طائرة شحن عسكرية من نوع انتينوف اثنين وثلاثين هبطت في مطار بني وليد لاستئناف نقل مرتزقة فاغنر الفارين من محاور جنوب طرابلس إلى وجهة غير معلومة.

وأكد المكتب الأحد أن سبع طائرات شحن عسكرية حطت بالمطار، محملة بالذخائر والعتاد العسكري، ونقلت مرتزقة فاغنر الفارين من جبهات القتال إلى جهة غير معلومة، موضحا أن عدد المرتزقة الذين وصلوا إلى بني وليد الفارين من جنوب طرابلس يقدر بنحو ألف وخمسمائة. إلى ألف وستمائة مرتزق.