كشفت الصحيفة البريطانية ،فاينانشال تايمز، أن لجنة الخبراء بالأمم المتحدة تحقق في شحنة الوقود التي أرسلتها الإمارات لحفتر الشهر الماضي لانتهاكها حظر الأسلحة المفروض على ليبيا.
وقالت المبعوثة الأممية بالإنابة ،ستيفاني ويليامز ،في تصريح للصحيفة الإثنين ،إنه في حكم الأمم المتحدة اعتبر وقود الطائرات إمدادات قتالية وانتهاكا للحظر، معربة عن قلقها إزاء الاستيراد غير المشروع لوقود الطائرات من قبل مؤسسة النفط الوطنية الموازية، الذي يرجح أن يستخدم لدعم سلاح الجو في مليشيات حفتر.. وأكدت الصحيفة أن وقود الطائرات تم تفريغه في بنغازي مارس الماضي في الوقت الذي زاد فيه حفتر من ضرباته الجوية على طرابلس.