كد رئيس لجنة الصحة والبيئة بمجلس النواب الليبي، أيمن سيف النصر، أن ليبيا تملك المساحة الكافية لأخذ الاحتياطات اللازمة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، موضحا أن تسجيل حالة واحدة لا يعني أن الدولة أصبحت موبوءة، مناشدا الجهات المختلفة بعدم بث الخوف والهلع لدى المواطنين، والابتعاد عن نشر الشائعات، حتى تتمكن الجهات المعنية من التعامل مع الحالات المسجلة.
وأوضح سيف النصر، أن النظام الصحي في ليبيا حقق حتى الان نتائج إيجابية في التعامل مع هذا الفيروس، مقارنة بالدول الأكثر تقدما، مؤكدا أن مقارنة ليبيا بغيرها من الدول الموبوءة أمر غير منطقي لاختلاف عدة معايير أولها الفئات العمرية الغالبة.