أفاد مكتب الإعلام الحربي لعملية بركان الغضب أن سلاح الجو استهدف سيارة ذخيرة، والية مسلحة بوادي أمراح غرب مدينة سرت، ما أدى لتدميرهما ومقتل كل من فيهما، كما دمر طيران الوفاق عددا من آليات مليشيات حفتر في استهداف البوابة الرئيسة لقاعدة الوطية الجوية، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.
وبحسب الإعلام الحربي لبركان الغضب فإن سلاح الجو دمر 100 هدف خلال أسبوع، بينها شاحنات للذخائر والوقود، واليات مسلحة، وتجمعات للأفراد.