قال خليفة حفتر خلال لقائه منسقي الشؤون الاجتماعية في المنطقة الشرقية، إن قواته ستجهض أي انتخابات إذا ثبت عدم نزاهتها.

وانتقد حفتر كافة الاتفاقيات المبرمة بشأن الوضع في ليبيا بما في ذلك مؤتمر باريس، معتبرها غير مجدية، داعيا في ذات الوقت
إلى إلغاء مسودة الدستور وتأجيل تعديلها إلى مرحلة لاحقة، لافتا إلى أن رئيس مجلس النواب ،عقيلة صالح، تعهد له بتعديل قانون الانتخابات والمسودة الحالية.