جدد وزير الخارجية التونسي “خميس الجهيناوي” ونظيره الفرنسي “جان إيف لودريان” حرص بلديهما على دعم مسار الحل السياسي في ليبيا وتشجيع الليبيين للحوار والتفاوض وفقا لخطة المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة.

جاء ذلك خلال لقاء جمع الجهيناوي و لودريان ،الإثنين، في تونس العاصمة، تطرقا خلاله للوضع الراهن في البلاد.