بدوره قال الملحق العسكري الأمريكي السابق في ليبيا، فريدريك ويري، إن الروس لم يكونوا أبدا متشبثين بحفتر.

وأضاف ويري، في تصريح لصحيفة وول ستريت جورنال، إن موسكو تحاول أن تلعب بأوراقها بشكل صحيح، مبينا أنه، وبغض النظر عن النتيجة السياسية، فإن لدى روسيا خططا ونفوذا.