يجري رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، الأربعاء، زيارة إلى المملكة المغربية، سيلتقي بها مع مسؤولين مغربيين، على رأسهم وزير الخارجية ناصر بوريطة ضمن الجهود المغربية لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين.

وأوضحت صحف مغربية أن زيارة المشري للرباط تأتي ضمن المباحثات السياسية التي ترعاها المملكة المغربية في إطار التفاهمات التي تم التوصل إليها في الجولة الثانية من جلسات الحوار الليبي بمدينة بوزنيقة المغربية.