أكد رئيس المجلس الأعلى للدولة، خالد المشري ضرورة أن تكون مسارات الحوار متكاملة وليست متعارضة، وأن تؤدي إلى الاستفتاء على الدستور وإجراء انتخابات شاملة لإنهاء الانقسام.

وشدد المشري، في اتصال هاتفي الخميس مع السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، على أهمية الاستئناف الفوري لإنتاج وتصدير النفط، وعدم استعماله في الابتزاز السياسي.

من جهته أكد السفير الأمريكي، على أن بلاده حريصة على إنجاح هذه الحوارات، مع ضرورة أن تكون منسجمة مع قرارات مجلس الأمن وجهود البعثة الأممية.

وفي ذات السياق، بحث المشري، سير العمل الحالي للمفوضية العليا للانتخابات، وإمكانية إجرائها استفتاء على مشروع الدستور المعد من قبل الهيئة التأسيسية في أقرب وقت ممكن.

وأكد رئيس مجلس الدولة، في اتصال هاتفي، الخميس، مع رئيس المفوضية العليا للانتخابات عماد السايح على أهمية توفير كافة الإمكانيات للمفوضية؛ لإنجاز هذا الاستحقاق المهم والمصيري لإنهاء المراحل الانتقالية.