أدان المجلس الأعلى للمصالحة بطرابلس الكبرى الاعتداءات المتكررة على العاصمة طرابلس والقصف العشوائي من قبل مليشيات حفتر الذي طال الأبرياء داخل أماكن سكنهم بمخيم النازحين بالمبيت الجامعي. جاء ذلك في بيان أصدره المجلس من داخل المخيم وأكد على مدنية المكان. واستهدافه يعتبر جريمة حرب. مطالبا الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بتحمل المسؤولية تجاه حماية المدنيين.