قال عضو مجلس النواب المنعقد بطرابلس سليمان الفقيه لبانوراما الإثنين، إنه يجب على حكومة الوفاق وأعضاء مجلس النواب أن يكون هدفهم الرئيس إنهاء التمرد، والتعامل بحسم وحذر مع الدول الداعمة لخليفة حفتر.
وأضاف الفقي في تصريح له أن إنهاء التمرد هو حق مشروع للسلطة الشرعية، مرجحا في ذات الوقت أن دعوات خارجية فرنسا لوقف إطلاق النار هي لكسب الوقت لإعادة دعم حفتر، أو البحث عن بديل له بعدما كانت تراهن على الحسم العسكري.