أدانت سفارة فرنسا لدى ليبيا الأحد، الهجوم المسلح الذي تعرض له موكب وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا في ضاحية جنزور بالعاصمة طرابلس.

كما تمنت السفارة في تغريدة لها على حسابها الموثق بتويتر، الشفاء العاجل للمصابين من فريق حماية الوزير.