أشاد وكيل وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية، ديفيد هيل، بجهود الأمم المتحدة، والجهود الليبية لاستئناف أعمال الحوار السياسي الليبي الذي يهدف إلى رسم الطريق لإجراء انتخابات وطنية، معربا عن تقديره لمواقف رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج الداعية لوقف دائم لإطلاق النار وإعادة فتح قطاع الطاقة.

كما دعا هيل، خلال مشاركته في مؤتمر برلين 2، جميع المشاركين في عملية برلين إلى الوفاء بالتزاماتهم من خلال احترام حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة، ودعم وقف إطلاق النار واتفاق سياسي بقيادة ليبية، واتخاذ كل التدابير اللازمة لتحقيق تخفيف تصعيد التوتر في البلاد.