قام أعضاء قسم البحث الجنائي بمديرية أمن غريان بكشف ملابسات جريمة وقعت ببلدة مزدة راح ضحيتها 21 قتيلا من الجنسية البنغلاديشية والإفريقية.

وباشرت وحدة التحقيقات بالقسم بناء على طلب رئيس الوحدة بمنح الإذن لجمع المعلومات حول الواقعة وتحديد هوية مرتكبيها وبفتح محضر تحري بالخصوص والاستعانة بأعضاء التحري لضبط الجناة والمتورطين.

وأبانت التحقيقات أن الواقعة جاءت كرد انتقامي على مقتل المدعو (ي. أ .أ) من منطقة أولاد أبوسيف الذي قتل في ظروف غامضة بتاريخ 2020 – 5 – 26 والمشتبه في ضلوعه بالاتجار بالبشر.

تمكن قسم البحث الجنائي غريان من ضبط المدعو (م. م. ع. أ) مواليد عام 1998 مقيم بمدينة مزدة بعد التحري والبحث وجمع المعلومات باعتباره أحد المطلوبين في قضية القتل وبالتحقيق معه اعتراف بملابسات الجريمة.

الجدير بالذكر أنه تم إحالة الموقوف على ذمة القضية لجهاز المباحث الجنائية بالتنسيق مع مكتب المحامي العام تنفيذا لتعليمات السيد النائب العام بالخصوص.