اجتمع وزير الداخلية فتحي باشاغا ورئيس التحقيقات بمكتب النائب العام الصديق الصور، الأربعاء، مع اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب التي يترأسها محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير.
وخلص الاجتماع الذي تناول مناقشة الاستعداد لعمليات التقييم المنتظر إجراؤها لنظام مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب في البلاد، والالتزامات القائمة على مؤسسات الدولة بالخصوص، خلص تشكيل فريق عمل بين وزارة الداخلية ومكتب النائب العام، ووحدة المعلومات المالية الليبية لمكافحة الفساد المرتبط بجرائم غسيل الأموال.