أكد سفير بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا الان بوجيا الثلاثاء. رغبة الاتحاد في التعاون مع وزارة العدل الليبية ومدها بالخبرات الفنية وتوفير المعدات اللازمة لها بخصوص المقابر الجماعية التي عثر عليها في ترهونة للتعرف على هوية الجثث.

جاء ذلك خلال اجتماع جمع وزير العدل المفوض محمد لملوم مع سفير بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا. وشدد لملوم خلال اللقاء على أهمية هذه المبادرة والحاجة الماسة إليها في الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد، وحاجة الكوادر للتدريب استنادا إلى مذكرة التفاهم المبرمة بين وزارة العدل وبعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة في الإدارة المتكاملة للحدود بليبيا.