أكدت مصادر محلية إلقاء القبض على مدير المصرف الليبي الخارجي محمد بن يوسف من قبل قوة تابعة لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الإثنين.

وتم إلقاء القبض على بن يوسف بناء على مذكرة وجهها وكيل النيابة بمكتب النائب العام عبد الباسط فرج شهران لوزارة الداخلية، بحسب المصدر.

هذا وورد بمذكرة وكيل النيابة أن القبض يأتي في إطار بلاغ تلقاه مكتب النائب العام محتواه اتهام محافظ المصرف المركزي لمحمد بن يوسف بالدخول إلى المصرف رفقة مجموعة لممارسة أعماله كمديرعام للبنك.

بدوره دافع بن يوسف عن عودته لاستلام مهامه من جديد كمدير عام للمصرف الليبي الخارجي، الذي كانت تتولى إدارته لجنة كلفها محافظ المصرف المركزي الصديق الكبير، بأنها جاءت بناء على إصدار فتوى من إدارة القانون أقرت فيها بأحقيته في الاستمرار كمدير للمصرف.

كما عبر بن يوسف عن استغرابه من إصدار مكتب النائب العام أمرا بضبطه وإحضاره، مؤكدا استعداده للمثول أمامه، ومشيرا إلى أنه كان قد امتثل للتحقيق أمامه في وقت سابق.